اتحاد شباب اليمن يدعو للمشاركة في مهرجان الصمود والتحدي بميدان السبعين اتحاد شباب اليمن يدعو للمشاركة في مهرجان الصمود والتحدي بميدان السبعين كاليفورنيا: إطلاق السيارت ذاتية القيادة على الطرق ويندوز 10 سيسمح بتجربة التطبيقات بدون تنزيلها انحاد شباب اليمن يدين مجزرة العدوان في الخوخة انحاد شباب اليمن يدين مجزرة العدوان في الخوخة إتحاد شباب اليمن يختتم دورة تدريبية حول إعداد وتقديم البرامج الاذاعية إتحاد شباب اليمن يختتم دورة تدريبية حول إعداد وتقديم البرامج الاذاعية إتحاد شباب اليمن يختتم دورة تدريبية حول المهارات الحياتية بصنعاء إتحاد شباب اليمن يختتم دورة تدريبية حول المهارات الحياتية بصنعاء
الاتحاد العام لشباب اليمن - ربما كان حضور كريس هيوز (أحد مؤسسي الفيسبوك) متحدثا في منتدى جدة الاقتصادي هو الحدث الأبرز بالنسبة للشباب السعودي من الجنسين، الذين يشكلون من عدد السعوديين ما يزيد على الثلثين.

الأربعاء, 01-أبريل-2015
متابعات/شبكة شباب اليمن -
ربما كان حضور كريس هيوز (أحد مؤسسي الفيسبوك) متحدثا في منتدى جدة الاقتصادي هو الحدث الأبرز بالنسبة للشباب السعودي من الجنسين، الذين يشكلون من عدد السعوديين ما يزيد على الثلثين.

كريس، عندما كان في مطلع العشرينات من عمره، وهو لم يبلغ اليوم الثلاثين بعد، أسس مع ثلة من زملائه طلاب جامعة هارفرد موقعا من أهم المواقع الإلكترونية، هذا الموقع الذي غير الكثير من التاريخ، والجغرافيا، والاقتصاد، والسياسة، وأطاح بعروش، وغير مفاهيم.

قد يقول البعض إن نجاح (فيسبوك) كان إحدى الصدف التاريخية، والحقيقة أن هذا الكلام صواب وخطأ في آن. صواب، إذ لم يفكر مؤسسو الموقع بأنه سيفعل كل ما فعله، وخطأ في أن النجاح بني على جهد، وجد، وتفاصيل صغيرة، ومهمة، تسببت في أن يجد الموقع هذا القبول.

أضف إلى ذلك أن كريس، يسمى «الشاب الذي جعل أوباما رئيسا»، إثر إشراف الأول على الحملة الرئاسية للثاني في العام ٢٠٠٨، والتي وظف فيها وسائل التواصل الاجتماعي، وخلق من خلالها تأثيرا سياسيا مهما، ولا سيما في صفوف الشباب، وهو ما ساهم في فوز أوباما في الرئاسة، وشكل ــ من جهة ثانية ــ صياغة جديدة للحملات السياسية، لم تكن قد عهدته من قبل، وهو ــ بالتأكيد ــ سيكون حجر أساس في بناء حملات المستقبل.

كان حضور كريس لجدة علامة مميزة للمنتدى الاقتصادي الجميل، يخرج فيه من تقليدية الأسماء، ونمطية الدعوات، إلى نجوم مهمين جدد، ساهموا في صناعة وعي مختلف، وعالم حديث في قيمه وآلياته ومفاهيمه.

لقد كان لافتا أن النصيحة التي وجهها الشاب المميز، مبتكر الموقع الإلكتروني الفريد، وصانع الحملة الرئاسية المختلفة، إلى الشباب السعودي، بأن لا ينسوا هويتهم في سياق اهتمامهم بالتقنية، وفرط ولعهم بالتكنولوجيا.

وإذا كنا جميعا نتحدث عن النجاح الباهر، اليوم، لـ(فيسبوك)، بما يبدو لنا أنه نجاح ظهر فجأة، قال لنا فتى وادي السيلكون: «ما لم تسمعوه أن هناك مشروعين كبيرين ورئيسيين ظهرا قبل فيسبوك وفشلا، الأول كورس ماتش؛ خدمة يعرف بها طلاب الجامعة مقررات التسجيل، والآخر يجعل المستخدمين يقارنون بين كفاءة زملائهم».

لا جديد، فليس من نجاح يأتي بلا فشل؛ لذلك دعانا كريس هيوز لنحتفي بالفشل!.

المصدر: تركي الدخيل.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

ظ„ط§ طھظˆط¬ط¯ ظ…ظ‚ط§ط·ط¹ ظپظٹط¯ظٹظˆ